כניסה
פרטי התקשרות
כתובת
שעות קבלה
טלפון
דואר אלקטרוני

التعليم العربي الفلسطيني في اسرائيل

 

نتعرض في هذا الكتاب لجهاز التعليم العربي في باب المنطلقات- السياسات التربوية وتجلياتها، وما ينبثق عنها من فعل الضبط والسيطرة، وهو ما نعاينه في مقررات وكتب التدريس[1].  كما ونولي اهتماما خاصا لواقع اللغة العربية الأني في جهاز التعليم العربي-الفلسطيني، ودورها في بناء الهوية والحراك التعليمي والتربوي.

كما ونرصد أهم تحديات جهاز التعليم العربي، والتي نولي لها سبعة أبعاد أساسية: أولا- البعد التحصيلي وما ينطوي عليه من سيرورات، وإرهاصات ومحصلات، وثانيا- بعد القوى البشرية في جهاز التعليم العربي، ودورها في وضعه الاني وتوجّهه المستقبلي، وثالثا- نولج في بعد المضامين، المناهج والمقررات وتغييبها للرواية التاريخية، والثقافية ولهوية الطالب العربي.  رابعا- كما ونتبع هذه الأبعاد بحصيلتها، وهو ما ارتأينا نعته بتوجهات خريجي جهاز التعليم العربي وما يكتنفهم من ألام وأمال. خامسا- ثم خضنا بعد تجربة التعليم الخصوصي في المجتمع العربي وانعكاساتها على التعليم العربي. سادسا- خضنا بصورة موجزة في الجدل القائم بالنسبة لإقامة جامعة عربية في البلاد. وفي البعد الأخير، عرضنا قضية دراسة الطلاب العرب خارج البلاد وما لها من تداعيات على موضوع التعليم العالي في المجتمع العربي في البلاد. وننهي الكتاب بطرح توصيات وتوجهات مستقبلية، غاية منا للمحاولة في إحداث حراك استراتيجي في جهاز التعليم العربي، يضيق الهوة بين التصورات الرومانسية والانغماس في تعقيدات الواقع، دون طرح بدائل للنهوض. في القسم الثاني من هذه الورقة نستعرض البيانات والمعطيات الخاصة والمحتلنة عن جهاز التربية والتعليم العربي في إسرائيل.

الباحثين: د. قصي حاج يحيى، د. خالد عرار.

 [1] عرار, خالد وابراهيم, فادية (2005).

 

 
תודה, הבקשה נשלחה.
מתעניינים בלימודים?
השאירו פרטים ונחזור אליכם בהקדם.